قصة نجاح محمد شحادات

سجل التبرعات

قصة نجاح محمد شحادات


محمد حمزة شحادات لاجئ سوري، أنهى دراسة دبلوم إدارة الاعمال من كلية لومينوس، يبلغ من العمر خمسة وعشرين عاماً، ثناء دراسته في الكلية كان لدى محمد الحاجة للمساعدة حيث لم يجد من يساعده في الحصول على الفرص التي تساعده في التطوير من ذاته، وبعد تخرجه من الكلية قام محمد ومجموعة من الشباب بأنشاء مبادرة تقوم بمساعدة الشباب في الأردن بالحصول على فرص تساعدهم في التطوير من أنفسهم.

في بداية حظر التجوال في الأردن والعالم، صار عند محمد وقت فراغ كبير بدأ في استخدام منصة نحنُ حتى يملئ وقت فراغه، مع شغفه للتدريب والتعليم وسهولة الوصول للفرص في هذه المجالات من خلال منصة نحنُ تمكن من مساعدة مجموعة من الشباب في نقل المعرفة لهم وحصله بالمقابل على صداقات من كل أطياف المجتمع وكل المحافظات.

رسالة محمد لشباب " تغيرت نظرتي لتطوع بعد كورونا، صار عندي مسؤولية اتجاه البلد وان شاء الله نقدر ننقل المعرفة لشباب والأطفال والاجيال القادمة. وانا أدعو كل شاب أردني حاب يعرف شو يعني مشاركة وشو يعني تطوع يسجل على منصة نحنُ.

منصة نحنُ هي الخطوة الأولى لكل شاب في الأردن.